حج المسلم الجديد ومن لم يسبق لهم الحج
تمكين المسلمين الجدد و الجاليات المسلمه الذين لم يسبق لهم الحج من آداء فريضة حجهم برفقة دعاة مؤهلين ناطقين بلغاتهم .
بأهازيج حجازية.. جدة تكرم 1541 مسلما جديدا
16 سبتمبر 2015 - 3 ذو الحجة 1436 هـ( 1184 زيارة ) .
 
 
برعاية الأمير مشعل المكتب التعاوني بصناعية جدة تحتفي بدخول 1541 شخصاً إلى الإسلام
 
برعاية صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز تحتفي مدينة جدة يوم الأربعاء 25 من شهر ذي القعدة بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات بجامعة الملك عبد العزيز، بإسلام 1541شخصا من جنسيات مختلفة في عام واحد، من الموظفين والصنَاع والحرفيين العاملين بالمدينة الصناعية بجدة، وذلك ضمن الحفل السنوي الذي يقيمه المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بصناعية جدة، بهدف تأليف قلوب المسلمين الجدد وتثبيتهم على الإسلام.
 
و أعرب المهندس مازن بترجي، رئيس مجلس إدارة تعاوني الصناعية عن خالص شكره للأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة، لرعايته وتشريفه الاحتفال الذي سيدخل البهجة والسرور على قلوب المسلمين الجدد، مشيرا إلى إن الاحتفال يأتي في إطار البرامج التي يحرص المكتب على إقامتها سنويا كحاجة ملحة في هذا العصر لتأليف قلوب المسلمين الجدد، وحتى لا يصبحوا لقمة سائغة أمام الضغوط الاجتماعية التي تواجههم في بلادهم جراء إسلامهم.
 
من جهته، قال الشيخ منصور إل خيرات، المدير العام بتعاوني الصناعية إن الإستراتيجية التي ينتهجها المكتب في تنفيذ برامجه ترمي إلى تعريف منسوبي الجاليات المختلفة بالإسلام وإعطاء خلفية واضحة عن عقائده وآدابه بأساليب عصرية، بهدف تعريفهم أولا بالمجتمع الذي يعيشون فيه وكيفية التعاطي مع مكوناته، وثانيا ترغيبهم في الإسلام دعوتهم للدخول إليه، مشيراً إلى أن الحفل سيشهد فقرات وعروضا متنوعة فضلا عن تدشين عدد من البرامج الدعوية على مستوى المملكة وعروضا لقصص إسلامية مميزة.
 
برعاية من سمو محافظ جدة، وحضور الدكتور هاني أبو رأس أمين جدة، ولفيف من رجال الأعمال وممثلي المؤسسات الدعوية واعيان المجتمع كرم المكتب التعاوني للدعوة وتوعية الجاليات بالمدينة الصناعية 1541 مسلما جديدا من الذين أسلموا هذا العام من جنسيات مختلفة من الموظفين والصنَاع والحرفيين العاملين بالمدينة الصناعية بجدة.
 
واستعرض الاحتفال عبر عرض وثائقي منظومة العمل والبرامج التي ساهمت في إسلام المئات من العمال والجاليات، حيث ينفذ المكتب وفق خطط سنوية، عشرات الفعاليات والأنشطة والندوات والمحاضرات والرحلات، فضلا عن الدورات التي تسهم في تأهيل وتدريب المسلمين الجدد للقيام بالمهام الدعوية، فيما زف المسلمون الجدد مع أبنائهم وبناتهم وسط أهازيج حجازية لاقت تفاعلا من الحضور.
 
و قال المهندس مازن بترجي، رئيس مجلس إدارة تعاوني الصناعية: إن إسلام هذا العدد الكبير في عام واحد، جاء على خلفية احترافية «الدعوة بالحسنى» التي ينتهجها المكتب منذ تأسيسه، إضافة إلى مقدرة وتوفيق العاملين فيه على جلب هذا العدد الكبير للدخول للإسلام.